26 ديسمبر 2019

تريندز للبحوث والاستشارات

ورشات عمل

مركز تريندز ينظم ورشة عمل تحت عنوان “قضايا الأمن الناعم في غرب آسيا”

نظم مركز تريندز يوم 26 ديسمبر 2019 ورشة عمل قدمها د. محمد عبدالرؤوف حول موضوع أهمية قضايا الأمن الناعمة باعتبارها من بين التحديات التي تواجه العالم العربي، وعلى رأسها قضايا الأمن المائي.

 

مَيَّز د. محمد عبد الرؤوف خلال ورشة العمل التي أشرف على إدارتها بين التحديات التقليدية المرتبطة الأمن الناعمة مثل أزمات شح المياه، والكوارث الطبيعية، والتصحر، والبطالة؛ والتحديات الناشئة مثل عدم الاستقرار السياسي وتغير المناخ وأمن الطاقة.

 

وأكد الدكتور كذلك على الجانب المتصل بتأثير التغير المناخي على دول مجلس التعاون الخليجي، وخلص في هذا إلى وجود تكافئ في دول المنطقة بين قضايا الأمن الناعمة والصعبة. كما تحدث عن الأثر الاقتصادي للتغير المناخي.

 

وألقى الدكتور أيضا الضوء على العديد من التحديات الزراعية التي تواجه المنطقة، بما في ذلك الموارد المائية المحدودة، والتدهور المستمر لجودتها. وأشار، في هذا الصدد، إلى المناخ في معظم دول المنطقة يتميز بكون غير مناسب، الأمر الذي أظهرت أنظمة الري التقليدية التي أثبتت عدم كفاءتها إذ تم تسجيل معدلات تتراوح ما بين 30 إلى 50% لنسبة المياه التي تتبخر أو تُهدر بسبب أو آخر.

 

لقد أوضح الدكتور أن هذا الوضع مَردُه في المقام الأول إلى ما تواجهه دول المنطقة بسبب التحديات المناخية المختلفة إلى جانب تراجع مستوى الأهمية التي تحظى بها القضايا البيئية في مقابل القضايا الاقتصادية والرياضة، إلخ….

 

كما اعتبر الدكتور القضايا البيئية من بين الأسباب الجوهرية التي تقف وراء الاضطرابات التي عرفتها المنطقة خلال السنوات التسع الماضية.

 

واختتم الدكتورة الورشة بالحديث عن التوزيع غير العادل لثروات الموارد الطبيعية باعتبارها أحد أسباب الاضطرابات في المنطقة؛ مؤكدا أن التعاون الإقليمي والحوكمة البيئية الجيد هما مفتاح الاستدامة والاستقرار في هذه الرقعة الجغرافية من العالم.

How useful was this post?

Click on a star to rate it!

Average rating 0 / 5. Vote count: 0

No votes so far! Be the first to rate this post.

How useful was this post?

Click on a star to rate it!

Average rating 0 / 5. Vote count: 0

No votes so far! Be the first to rate this post.